السياحة في الإمارات

السياحة في الإمارات

قال خبراء وعاملون في قطاع السياحة والضيافة إن الحجوزات السياحية إلى الدولة ارتفعت بنسب تصل إلى 25٪ خلال الأسابيع الأخيرة.

وأضافوا لـ«الإمارات اليوم» أن «هناك زيادة ملموسة في السياحة إلى الإمارات وتركيا»، مؤكدين أن «الأحداث في منطقة الشرق الاوسط وشمال إفريقيا حوّلت عدداً كبيراً من حجوزات الخليجيين إلى الإمارات»، مشيرين إلى زيادات في أسعار تذاكر الطيران تصل إلى 30٪.

وفي التفاصيل، قال مدير مكتب «وكالة عمير للسفريات» في دبي، وليد شوقي، إن «الأحداث الجارية في أكثر من دولة عربية، حوّلت جانباً كبيراً من السياحة إلى دبي»، مؤكداً وجود زيادة تقدر بأكثر من 20٪ من السياحة إلى دبي، مع ارتفاع في أسعار التذاكر وصل إلى 30٪.

وأوضح أن «دبي أصبحت وجهة لعائلات مصرية، خصوصاً تلك التي يعمل أفراد منها في الإمارات»، لافتاً إلى الإقبال على السفر إلى دبي، من سياح سعوديين».

وأكد أن «عدداً من المؤتمرات والمعارض، تم تحويلها إلى دبي، رغبة في جذب أكبر عدد من المشاركين فيها».

إلى ذلك، قال المدير العام لشركة «بن صالح للسياحة والسفر»، حسين عطا الله، إن «هناك زيادة ملموسة في السياحة إلى الإمارات في الفترة الراهنة، بسبب عدم الاستقرار في دول عربية عدة».

وأوضح عطا الله أن «الزيادة تتركز خصوصاً في السياحة الخليجية القادمة من السعودية والكويت والبحرين»، لافتاً إلى أنه «لايزال هناك ترقب كبير لدى السياحة العائلية التي تنتظر تطوّرات الأوضاع، لتحدد وجهتها السياحية خلال فترة الصيف».

وأشار إلى أن «أسعار التذاكر عموماً قد تشهد زيادة خلال الفترة المقبلة، نتيجة لارتفاع أسعار البترول إلى 100دولار للبرميل بسبب أحداث مصر».

من جانبه، قال مدير العلاقات والتسويق في فندق «فيرمونت باب البحر»، عمرو شحاتة، إن «الوقت الراهن يشهد زيادة كبيرة في السياحة إلى الإمارات، خصوصاً دبي، ليس فقط من الدول الخليجية بل أيضاً من مصر التي جاء منها عدد كبير من الزوّار لحضور مهرجان التسوّق، وآثروا البقاء فيها لحين تحسن الأوضاع هناك».

على الصعيد نفسه، قال المدير التنفيذي لشركة «ألفا تورز»، غسان العريضي، إن «الحجوزات بالنسبة للسياح من الدول الأوروبية تحوّلت إلى وجهات سياحية قريبة من تركيا إلى جانب دبي»، لافتاً إلى أن «ما يميز دبي في المرحلة الراهنة اعتدال الطقس».