طيران الجزيرة

طيران الجزيرة

قال تقرير اقتصادى متخصص، إن شركة “طيران الجزيرة” استحوذت على حصة سوقية قيادية بين الناقلات الكويتية فى رحلات الشتاء الأكثر طلباً خلال يناير الماضى عدا الرحلات إلى مدينتى الرياض وجدة، كونها محدودة بعدد المقاعد المسموح بها مقابل الشركات الكويتية الأخرى.

وقال التقرير الشهرى لشركة “طيران الجزيرة” بحسب جريدة “الرؤية الاقتصادية” الذى يعتمد على إحصاءات الإدارة العامة للطيران المدنى إن الشركة استحوذت على حصة سوقية بلغت 28 بالمائة على خط الكويت – بيروت و35 بالمائة على خط الكويت – عمان، و46 بالمائة على خط الكويت – الإسكندرية، و40 بالمائة على خط الكويت – دمشق.

وأوضح أن “طيران الجزيرة” تصدرت الناقلات الكويتية إلى وجهات رجال الأعمال ووجهات عطلات نهاية الأسبوع، حيث استحوذت على حصة 19 بالمائة على خط الكويت – البحرين، وحصة 14 بالمائة على خط الكويت – دبى، وذكر أن نسبة التزام “طيران الجزيرة” بمواعيد السفر بلغت 93 بالمائة خلال يناير الماضى، ما يجعلها من الناقلات الأكثر التزاماً بمواعيدها فى الشرق الأوسط.

يذكر أن “طيران الجزيرة” حاصلة على جائزة أفضل شركة طيران لعام 2010 قدمتها مجلة “أرابيان بيزنس” وتشغل رحلات إلى 17 وجهة فى الشرق الأوسط وشمال أفريقيا خلال موسم الشتاء 2010-2011، وتأسست مجموعة “طيران الجزيرة” العام 2005 وتمتلك المجموعة أسطولاً من 11 طائرة من طراز “إيرباص (أيه 320)” من خلال شركة الطيران التجارية التابعة لها.