السياحة في لبنان

حل لبنان في المرتبة الـ 22 عالميا لناحية نمو التدفق السياحي بنسبة 17.6 في المئة في العام 2010 مقارنة مع العام السابق. ونقلت وكالة الأنباء السعودية عن تقرير سياحي أن “لبنان حل في المرتبة الـ 12 عالميا عند استثناء البلدان التي استقطبت أقل من مليوني سائح في العام الماضي”.

وأوضح التقرير أن “عدد السياح الوافدين إلى لبنان ارتفع خلال العام الماضي فتعادل مع البوسنة والهرسك وتقدّم على بابوا غينيا الجديدة وكيبرياتي اللتين سجلتا نسبة نمو في عدد السيّاح تبلغ 17.5 في المئة لكل منهما وتراجع لبنان عن مصر التي سجلت نسبة نمو في عدد السياح الوافدين تبلغ 17.9 في المئة اقليميا صنّف لبنان في المركز الخامس، وقد تقدم على لبنان من حيث النمو في عدد السياح الوافدين كل من مصر 17.9 في المئة والأردن 23 في المئة وفلسطين 35.3 وسوريا 42.5 في المئة”.

وتوقع التقرير ارتفاع عدد السياح عالميا بنسبة بين 4 في المئة و5 في المئة وبنسبة بين 7 في المئة و10 في المئة في منطقة الشرق الأوسط في العام 2011 ما يستتبع تحسنا في السياحة اللبنانية خصوصا أنّ عائدات السياحة في لبنان بلغت 68 مليارا في العام 2009 مسجلة بذلك ارتفاعا بنسبة 16.4 في المئة عن العام 2008 ما شكّل ثاني أعلى نمو في العالم العربي وأعلى نمو عند استثناء البلدان التي لديها عائدات سياحة أقل من مليار دولار أميركي سنويا.

وأشار إلى أن “عدد السياح القادمين إلى لبنان بحسب الأرقام الصادرة عن وزارة السياحة العالمية التابعة للأمم المتحدة قد بلغ 2167989 في العام 2010 ومثّل السياح العرب 34.6 في المئة من مجموع السياح الوافدين إلى لبنان يليهم السياح الوافدون من أوروبا بنسبة 22.9 في المئة ومن آسيا بنسبة 21.2 في المئة ومن الأميركيتين بنسبة 12.5 في المئة ومن أفريقيا بنسبة 5.9 في المئة ومن أوقيانوسيا بنسبة 2.8 في المئة.